مدينة الجبيل


تعتبر مدينة الجبيل الصناعية التي بدء في إنشاؤها من أكبر المدن الصناعية في العالم، ويوجد بها عدد من المجمعات الصناعية الخاصة بالبتر وكيماويات والصناعات الأساسية والثانوية التابعة للشركة السعودية للصناعات الأساسية"سابك " في حين تحتوي مدينة الجبيل على عدد من المناطق الأثرية والتاريخية، وتبعد عن مدينة الدمام حوالي 80 كيلومترا وتوجد بالمنطقة الشرقية مدن أخرى هامة منها رأس تنورة، سيهات، سلوى،الخفجي قرية، النعيرية ، حفر الباطن. ويقول المؤرخون إن مدينة الجبيل أنشئت عام 1910 م على زاوية ساحلية في الشمال الشرقي من شاطئ الخليج، وتعتبر الجبيل من المناطق الأثرية وقد اكتشفت فيها عدة مواقع أثرية، كما أن ميناءها من أشهر الموانئ في المملكة إذ كانت قديما من أهم المراكز الرئيسية لصيد اللؤلؤ. أما الجبيل اليوم تعتبر رمز الصناعات في المملكة العربية السعودية فالجبيل الصناعية انطلقت منها ا لعديد من الصناعات الأساسية و ا لثانوية والمساندة والخفيفة وهى ا لان تضم اكبر مجمع للبتر وكيماويات والصناعات الأساسية كما أن وجود الهيئة الملكية للجبيل وينبع والتي تتولى مسؤولية تنويع مصادر الدخل والتخطيط والتشغيل والصيانة ساعد في توسيع القاعدة الصناعية والتقليل من الاعتماد على النفط الخام كمصدر وحيد لدخل المملكة، وتبلغ مساحة الجبيل حوالي 930 كيلو متر مربع وتمتاز بأحيائها ا لسكنية الراقية وبشاطئها الجميل والذي يستقبل إعداد كبيرة من الزوار.


ميناء الجبيل


ميناء الجبيل التجاري
ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل


مدينة الجبيل الصناعية


تعد أحد الركائز الأساسية لبرنامج التصنع بالمملكة وقد اختيرت لقربها من مصادر النفط والغاز، إضافة لوقوعها على ساحل الخليج العربي.


الصناعات الأساسية


تعتبر المنطقة الشرقية مركز ثقل الصناعات الأساسية بالمملكة، إذ يتوطن فيها 80% من المجمعات الصناعية للشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك " تتركز معظمها " 13 مصنعا " في مدينة الجبيل الصناعية إضافة لمصنع واحد في مدينة الدمام وذلك من إجمالي 16 مصنعا منتجا تمتلكها "سابك" داخل المملكة.