• وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تستعرض خدماتها الإلكترونية في غرفة الشرقية

    28/11/2018

     

    وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تستعرض خدماتها الإلكترونية في غرفة الشرقية

    استعرض ممثلين عن فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية، خلال اللقاء الموسّع لصاحبات المشاغل ومراكز التزيين النسائية، الذي عقدته غرفة الشرقية، يوم أمس 26نوفمبر2018م، وحضره عدد كبير من صاحبات الصالونات النسائية، مجموعة الخدمات التي تُقدمها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية من خلال موقعها الإلكتروني، كخدمات معلومات المنشأة وما تتضمنه من معلومات وبيانات تتعلق بالعنوان والتراخيص والعمالة واسم صاحب المنشأة، والخدمات التي تخص العمالة سواء المتعلقة بتغيير المهنة أو النقل أو بلاغات التغيب، إضافة إلى خدمات نقل العمالة والاستقدام والتوطين الموازي وغيرهم من الخدمات التي تتم بطريقة إلكترونية.
    واعتبر مدير خدمة العملاء فرع وزارة العمل بالمنطقة الشرقية، عبدالله بن أحمد التويجري، أن عدم صحة النشاط على موقع الوزارة، بمثابة تقديم معلومات غير صحيحة لجهة حكومية، وهو ما يُعد بموجبه مخالفة، يتم على أساسها وقف تقديم الخدمات للمنشآت غير الملتزمة، لافتًا إلى أن هناك زيارات تفتيشية ميدانية لضبط المنشآت المخالفة وتطبيق العقوبات بحقها، مشددًا على أهمية أن يكون عنوان المنشأة واضحًا لسهولة عملية التفتيش وغيرها من العمليات الأُخرى، مشيرًا إلى أهمية اطلاع أصحاب وصاحبات المنشآت على نظام العمل حتى يحفظ صاحب العمل حقوقه كاملة، وأن الوزارة تعمل لصالح صاحب العمل والعامل في آن واحد.
    وعرض التويجري، مجموعة الخدمات الإلكترونية التي تُقدمها وزارة العمل، والتي من شأنها تطوير واجهات بوابة الخدمات الإلكترونية وتسهيل إجراءات فتح المنشآت ومتابعتها، ومنها خدمات العمالة بما تتضمنه من تغيير المهنة والنقل وبلاغات التغيب وخدمات نقل العمالة والاستقدام والتوطين الموازي، الذي يهدف إلى دعم الكيانات غير القادرة على الوفاء بمتطلبات التوطين وذلك بالمساهمة الاجتماعية بدفع مقابل مالي يحسب بناء على عدد السعوديين الذي تحتاجهم المنشأة للارتقاء في برنامج نطاقات ويستخدم المقابل المالي في صندوق تنمية الموارد البشرية من السعوديين الباحثين عن عمل.
    واستطرد التويجري، بقوله: إن هناك العديد من الخدمات الأُخرى التي يُقدمها الموقع الإلكتروني، كخدمة نقل عامل برقم الحدود، وهي خدمة تمكن المنشآت من إصدار رخصة عمل استثنائية محدودة فقط بغرض نقل خدمة وافد تجاوزت فترة دخوله المملكة 90 يوما دون أن يتم إصدار رخصة عمل له، وخدمة إصدار شهادة سعودة وهي خدمة متاحة للمنشآت التي تُحقق نسب التوطين المطلوبة حسب برنامج نطاقات
    كما بيّن التويجري، أن الموقع يوفر خدمة برنامج نظام حماية الأجور، الذي يرصد عمليات صرف الأجور لجميع العاملين في المنشأة، ويهدف إلى إنشاء قاعدة بيانات تحتوي على معلومات محدثة عن عمليات دفع أجور العاملين في قطاع الخاص وتحديد مدى التزام المنشآت يدفع الأجور في الوقت وبالقيمة المتفق عليها.
    وأشار إلى خدمة استعراض حالة الشكاوى والاعتراضات والتسويات على مخالفات العمل، مبينًا أنها خدمة يمكن من خلالها الاستعلام عن المخالفات التي سجلت بحق المنشأة وكذلك يحق لصاحب العمل أو أصحاب الصلاحية، ويتم من خلالها كذلك تقديم طلب اعتراض على أي مخالفة خلال 30 يومًا من تاريخ إصدار المخالفة وتقديم طلب تسوية خلال 5أيام.
    ومن جانبها قالت رئيسة لجنة المشاغل والمراكز النسائية، شعاع الدحيلان، إن قطاع المشاغل ومراكز التزيين يُعد من القطاعات الأكثر جذبًا لاستثمارات النسائية لما تتوافر به العديد من مقومات النجاح، لعل أهمها اعتماده في مُجمل دورته الاقتصادية على المكون النسائي دون غيره، مشيرةً الخطوات الجادة التي اتخذتها الحكومة لأجل تحسين بيئة عمل المشاغل والمراكز النسائية، كالتقليل من اشتراطات الحصول على تراخيص الصالونات النسائية، وهو ما حد من الاستقدام والاتجاه أكثر إلى الاستعانة بالكوادر المحلية المؤهلة، إضافة إلى رفع قيمة النشاط تجاريًا إلى حد كبير، مؤكدة على أهمية الوقوف من وقت لأخر على واقع المشاغل والمراكز النسائية من حيث تحديد نقاط القوة والضعف لها، وكذلك الوقوف على التحديات التي تواجهها، والبحث في مستقبلها لاسيما في ظل التوجهات الاقتصادية الحالي؛ حيث العمل على توطين القطاع لأجل تعظيم دوره في الاقتصاد الوطني.