• معرض صنعتي 2018 يشهد مشاركة الجيل الثاني من الاسر المنتجة بأدوات تسويقية وفنون متجددة في التواصل

    12/12/2018

     


    تنظمه غرفة الشرقية بمعارض الظهران الدولية ويستمر حتى غد الخميس
    معرض صنعتي 2018 يشهد مشاركة الجيل الثاني من الاسر المنتجة بأدوات تسويقية وفنون متجددة في التواصل

    تتواصل اليوم الأربعاء 12 ديسمبر 2018 فعاليات النسخة الرابعة من معرض الاسر المنتجة الذي تنظمه غرفة الشرقية بالشراكة مع معارض الظهران الدولية –الظهران اكسبو بالراكة ويستمر حتى غد الخميس، وسط مشاركة 320 اسرة منتجة و20 جهة حاضنة.
    من جهته قال الأمين العام للغرفة عبدالرحمن بن عبدالله الوابل بان المعرض يشهد زيارات متنوعة من الأهالي والمقيمين، وأيضا قطاع الاعمال، مشيرا الى ان بعض الاسر تلقى الاهتمام من قطاع الاعمال من خلال الحديث عن التعاون لعمل تصاميم دعائية وهدايا يستفيد منها قطاع الاعمال، لافتا الى ان المعرض بهذا يحقق احد أهدافه حيث يعد منصة مهمة ليلتقي فيها الاسر المنتجة وأصحاب الاعمال ليستطيعوا من خلالها التسويق لمنتجاتهم.
    وقال الوابل بان هذا الاهتمام من شأنه تطوير قدرات الاسر وتحديث منتجاتهم بما يتوافق مع المواصفات والمعايير المطلوبة ليرتقي الى المستوى المطلوب منه.
    الجيل الثاني
    وأوضح الوابل الذي كان في زيارة تفقدية مساء امس الأول الاثنين 10 ديسمبر 2018 بان المعرض ومن خلال تنظيمه خلال الأعوام الأربعة الماضية شهد تفاعلا كبير وتوافدا لافتا من المهتمين، سواء على مستوى أهالي المنطقة من مواطنين ومقيمين او من قطاع الاعمال حيث سجل زيارة 130 الف زائر خلال 4 سنوات، كما تم تدريب 1200 متدربة ضمن فعاليات المعرض، انخرطن في 12 دورة تدريبية، كما شهد المعرض مشاركة 730 اسرة ، و70 تاجرا صغيرا، بالإضافة الى مشاركة 35 حرفي.
    وبين الوابل بان غرفة الشرقية حريصة على ان تستفيد الاسر من مشاركتهم في المعرض بعقد الاتفاقات والصفقات التي تنقلهم الى خانة جديدة في عالم الاعمال، وتسهم في تطوير امكاناتهم وقدراتهم، مشيرا الى ان الجيل الثاني لبعض الاسر المنتجة بدأ يدخل في العمل، حيث لاحظنا في السنوات الماضية مشاركة الأبناء الصغار للأسر كنوع من المشاركة في ممارسة البيع، ولكن الان بدا الجيل الثاني في الارتقاء بالمهنة والتحديث على تفاصيلها من خلال التخطيط والتسويق وأيضا التخاطب والتواصل مع الزوار والجهات الحاضنة، وهذا يحقق هدفا اخرا سعينا في الغرفة على تحقيقه من خلال المعرض.
    اركان مشاركة
    وبين اركان المشاركات تمارس صاحبة ركن(فيش اند صوص) هوايتها في صنع المخللات والخلطات الخاصة بالطبخ، والتي ابدعت فيها حيث تقدم مجموعة مميزة معتمدة على اجود أنواع البهارات، وأشارت صاحبة الركن الى ان المشاركة في المعرض تعد فرصة ثمينة للالتقاء بالجماهير للتعريف بالمنتج وفتح قناة جديدة للتسويق.
    وفي ركن اخر  التقينا مطبخ الطيبات البيتي الذين يصنعون المنتجات الطبيعية من الاجبان وزبدة الفول السوداني والالبان ، ومنتجات خاصة للذين يعانون من حساسية الحليب، وقول صاحبة المشروع بان قدراتها على التسويق تطورت من خلال مشاركاتها في المعارض المتنوعة/ مؤكدة بان الميزة التي يقدمها معرض صنعتي 2018، هي تقديم الركن بشكل مجاني بالكامل بالإضافة الى ان الفرصة متاحة جدا للالتقاء برجال وسيدات الاعمال وهذا ما يفتح افاقا للتعاون في مجالات مطورة أخرى.
    ومن فنون الطبخ الى فنون أخرى متنوعة، وهنا التقينا الفنانة ريم المتخصصة في فن الديكوباج الذي يعتمد في الأساس على مهارة القص وفن اللصق، بأساليب خاصة جدا لصنع لوحة جميلة ، حيث تؤكد ريم بانها تستخدم أدوات ومواد مكلفة لصناعة صورة وكأنها مرسومة مشيرة الى ان هذا الفن هو هواية وتسعى للارتقاء حتى يصبح مصدر دخل من خلال تطوير هذه المهارة. وحو المعرض تقول ريم بانها تجربتها الأولى وقد لمست الفرق بين العمل في المنزل والمشاركة في المعارض والالتقاء الجماهير وأصحاب الخبرة في مجالات متعددة مما يعمل على توسعة المدارك الى افاق جديدة.
    ومن روائح الطبخ الى لمسات الفن وصولا الى رحيق العطر، وهنا نلتقي 3 اشقاء (شاب وفتاتين) يقدمون عطورا مميزة في ركنهم (تيفانو)، وهي علامة سعودية تركز على صناعة العطور الشرقية والفرنسية من خلال استخدام أدوات متقدمة لتركيب وتعبئة اجود أنواع الزيوت العطرية، كما ان عطورهم مصرحة من الجهات المعنية ولم تسجل أي تأثير على مستخدميها.