• مؤسسة النقد: خدمة "إيصال" منصة للفوترة تهدف الى تمكين مشاركة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد الرقمي

    29/11/2018


    مؤسسة النقد: خدمة "إيصال" منصة للفوترة تهدف الى تمكين مشاركة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد الرقمي
    أكد عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية ورئيس لجنة الاتصالات والتقنية ناصر بن راشد ال بجاش بان نُظم المدفوعات المصرفية في المملكة تشهد تطورًا كبيرًا على مستوى عالٍ من الأمان والفاعلية.
    وقال ال بجاش خلال ورشة عمل توعوية نظمتها الغرفة ممثلة بلجنة الاتصالات والتقنية بالتعاون مع مؤسسة النقد العربي السعودي عن البرنامج الالكتروني (مدى) المستخدم في القطاع المصرفي، الأربعاء 28 نوفمبر 2018 بمقر الغرفة الرئيس، بان نظام الحوالات والتسويات الآنية (سريع) شكل ثورة في تقديم الخدمات المصرفية بالمملكة، وكذلك نظام المدفوعات (مدى) الذي تجاوزت أبعاده تسهيل التعاملات التجارية العادية بتوفير بيانات تفصيلية حول قطاعات حيوية في الاقتصاد الوطني .
    وبين ال بجاش بان مؤسسة النقد تشهد إنجازات الكترونية مسبوقة فنحن نشهد هذه الفترة انطلاق منصة (إيصال) الإلكترونية لفواتير الأعمال، التي سهلّت من عملية إجراء المدفوعات بين الجهات الحكومية وقطاعات الأعمال المختلفة، وغيرها الكثير من التطورات في القطاع المالي، التي تأتي تماشيًا مع رؤية المملكة 2030م وأهداف برنامج تطوير القطاع المالي، بإيجاد قطاع مالي مُتطور يُسهم بفاعلية في تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية للمملكة.
    من جهته أوضح نائب الرئيس لخدمات الاعمال في الإدارة العامة لنظم المدفوعات بمؤسسة النقد العربي السعودي زياد بن احمد العيسى ان أنظمة المدفوعات السعودية تسعى الى اثراء خدمات المدفوعات بشكل عام من خلال التركيز على الابتكار والمرونة في التطبيق.
    وقال العيسى بان نظم المدفوعات الوطنية تهدف الى الاستقلالية من أنظمة الدفع الدولية، وتوفير التكاليف عبر الاستغلال الأمثل لموارد النظام المحلية، وتطوير منتجات وحلول دفع تلائم حاجة السوق المحلي، وتحسين البيئة التقنية والبنية التحتية بأفضل التقنيات المتقدمة، والتحكم بالبيانات المحلية للعمليات وابقاءها ضمن حدود المملكة.
     وحول خدمة "إيصال" ابان العيسى بانها منصة للفوترة الالكترونية بحيث تكون جزءا من نظام الفوترة والمدفوعات في المملكة للربط بين الموردين والمشترين، وتهدف الى تمكين مشاركة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد الرقمي، وتحسين بيئة الاعمال من خلال زيادة الشفافية والثقة والكفاءة، والاستثمار على المدى الطويل في تمكين التجارة الالكترونية، ونشاء حكومة الكترونية شفافة، بالإضافة الى الانفاق الفعال من خلال وفورات التكاليف وزيادة الكفاءة، وطرق المشاركة الذكية. وفي نهاية اللقاء كرم ال بجاش ضيف اللقاء.