• الهيئة الملكية تدعم رؤية 2030 بزيادة الاستثمارات الصناعية وتطوير الكوادر البشرية الوطنية

    06/12/2018


    أكثر من 600 مليار ريال استثمارات رأس الخير والجبيل :
    الهيئة الملكية تدعم رؤية 2030 بزيادة الاستثمارات الصناعية وتطوير الكوادر البشرية الوطنية
    الشمري: فرص استثمارية واعدة أمام المستثمرين في الجبيل ورأس الخير

    أكد مدير عام قطاع التخطيط الاستراتيجي وتطوير الاستثمار بالهيئة الملكية بالجبيل وينبع/ بدر بن ناصر الشمّري ارتباط الأهداف الاستراتيجية للهيئة  وتناغمها التام مع رؤية المملكة   2030  في محاورها الاستراتيجية وأهدافها العامة في الوصول إلى اقتصاد مزدهر، ومجتمع حيوي، وطن طموح.. موضحا بأن حجم استثمارات مدن الهيئة الملكية للجبيل ورأس الخير تصل إلى 689 مليار ريال، منها  577مليار ريال أجمالي حجم الاستثمار الصناعي  بنسبة (84 %)، 39مليار ريال، و39 مليار ريال أجمالي حجم الاستثمار السكني والتجاري  بنسبة (6%)، و  73مليار ريال أجمالي حجم استثمارات الهيئة الملكية (10%)..
    جاء ذلك خلال لقاء نظمته اللجنة اللوجيستية بغرفة الشرقية، افتتحه عضو مجلس الإدارة سعدون الخالدي الذي أكد في كلمة ترحيبية على إن رؤية المملكة2030م، وما انطوت عليه من توجهات جديدة في بنية الاقتصاد الوطني بتنويع القاعدة الاقتصادية وفتح المجال أمام القطاع الخاص للقيام بدور أكبر في عملية التنمية، شكّل انطلاقة جديدة لمختلف الهيئات والجهات بإعادة رسم مساراتها لتواكب الأهداف والتطلعات المرجوة، ومن ضمنها الهيئة الملكية للجبيل وينبع، التي لها باع طويل في تحقيق النجاحات وأخذت تلعب دورًا كبيرًا نحو مواكبة الرؤية في تشجيع المكون المحلي وخلق فرص جديدة في العمل والإنتاج.
    وأهاب الخالدي بالمستثمرين للاستفادة من الفرص الواعدة التي تتيحها الهيئة في كل من الجبيل وراس الخير والتي تشكل قيمة مضافةـ تدعم كافة التوجهات والاهداف الاستراتيجية التي أكدت عليها رؤية المملكة 2030
    وقال رئيس اللجنة  عضو مجلس الإدارة بندر بن رفيع الجابري بأن اللجنة اللوجيتسية بغرفة الشرقية إذ تقيم هذا اللقاء فهي تسعى للمزيد من التواصل مع الهيئة الملكية في الجبيل وينبع لرصد الفرص الاستثمارية وإتاحتها أمام رجال الأعمال، خاصة في القطاع اللوجيستي الذي يشكل دعامة قوية للاقتصاد الوطني.
    ودعا الجابري كافة رجال الاعمال، خصوصا المستثمرين في المجالات اللوجيستية المختلفة , للاستفادة من جملة من الفرص الاستثمارية التي توفرها الهيئة، ما يعني دورا أوسع وأعمق للقطاع في الاقتصاد الوطني، وهو ما أكدت عليه رؤية المملكة 2030
    وفي هذا المجال قال الشمري إن الاهداف الاستراتيجية للهيئة تتمثل في :(النمو، وقاعدة المستثمرين، ومدن التميز، والكوادر المميزة، والأداء المالي)، وجميعها مرتبطة برؤية المملكة 2030 ، فالهيئة من خلال الهدف الاستراتيجي (النمو) تعمل على توسيع قاعدة الصناعات من خلال زيادة عدد المدن وحجم الإنتاج الصناعي، و تعمل لأجل ذلك على  (توفير بيئة استثمار خدمية منافسة لجذب الاستثمارات، زيادة حجم الاستثمارات والانتاج الصناعي)، وفي هذا الشأن تلتقي مع رؤية 2030 في مسائل(جذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وإنشاء وتحسين أداء المراكز اللوجستية، ورفع نسبة المحتوى المحلي في قطاع النفط والغاز، إتاحة فرص تملك السكن الملائم للأسر السعودية، وتعظيم القيمة المتحققة من قطاع التعدين والاستفادة منها).. وذكر بأن  حجم الانتاج الصناعي في مدن الجبيل وراس الخير يصل إلى  147مليون طن، بلغ حجم صادراتها في العام الماضي بحوالي 58 مليون طن.
    اما الهدف الاستراتيجي (قاعدة المستثمرين ) والمتثمل في الانتقاء الأمثل للمستثمرين من خلال جذب استثمارات ذات قيمة مضافة، وجذب صناعات تكاملية متنوعة ذات قيمة مضافة أعلى،  قال  الشمري إن الرابط بين هذا الهدف الاستراتيجي ورؤية 2030 يظهر في (تطوير الصناعات المرتبطة بالنفط والغاز، وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر)، وكلاهما أهداف أكدت عليهما رؤية 2030 بصورة واضحة جدا..
     وعن (الكوادر المميزة)، والتي يقصد بها تطوير مخرجات التعليم وتوفير الكوادر الوطنية المؤهلة للمستثمرين بالمدن، ذكر الشمري بأن الهيئة الملكية بالجبيل وينبع تتناغم مع رؤية 2030 في هذا الهدف من خلال (ضمان المواءمة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل، والتوسع في التدريب المهني لتوفير احتياجات سوق العمل، وتحسين ترتيب المؤسسات التعليمية (مثل الجامعات).
    وقال عن (مدن التميز)  بأن هذا الهدف يتجسد في السعي الدائم للوصول بمدننا إلى مرتبة المدن الأفضل عالميا، والذي يتجسد في تحسين المستوى المعيشي والأمني والصحي وتوفير سبل الرفاهية، و تحسين مستوى التأهيل للتجهيزات الاساسية والمرافق العامة المتقادمة والمحافظة عليها،  وكذلك المحافظة على البيئة وحمايتها وتطويرها وتنميتها، وتحسين مستوى التأهيل للتجهيزات الأساسية والمرافق العامة المتقادمة والمحافظة عليها).. مضيفا بأن هذا الهدف الاستراتيجي يلتقي مع أهداف رؤية المملكة 2030 في العديد من النقاط التزمت بها الهيئة و أبرزها: إتاحة فرص تملك السكن الملائم للأسر السعودية وتسهيل الحصول على الخدمات الصحية (النطاق الجغرافي، وتوفر الخدمات، وتيسر الأسعار، وما إلى ذلك)، تعزيز الوقاية ضد المخاطر الصحية (نظام الصحة العامة وإدارة الأزمات الصحية، و الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة في المدن السعودية (المرافق العامة ووسائل النقل العام، وما إلى ذلك)، و الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للمواطنين تحسين فعالية وكفاءة منظومة الخدمات الاجتماعية، والحد من التلوث بمختلف أنواعه (مثل التلوث الهوائي، الصوتي، والمائي، والترابي) وحماية وتهيئة المناطق الطبيعية (مثل الشواطئ والجزر والمحميات الطبيعية حماية البيئة من الأخطار الطبيعية (مثل التصحر)..
    أما هدف (الأداء المالي) والذي يعني التطوير التدريجي للأداء المالي وزيادة الفعالية، والتي يعني  تعظيم وتنويع الموارد المالية، ورفع كفاءة استخدام الأصول والعمليات التشغيلية  قال الشمري بأن هذه الهدف يلتقي مع رؤية المملكة 2030 في نقطة تنويع الإيرادات الحكومية و تعظيم الإيرادات المتحصلة من رسوم الخدمات، والارتقاء  بجودة الخدمات المقدمة في المدن السعودية (المرافق العامة ووسائل النقل العام ومن الأصول المملوكة للدولة (مثل الشركات)،و تعزيز فاعلية التخطيط المالي وكفاءة الإنفاق الحكومي، وتحسين أداء الجهات الحكومية.
    واستعرض الشمري مبادرات الهيئة الملكية بمدينة الجبيل الصناعية في إطار برنامج التحول الوطني، ومنها تنمية الصناعات الأساسية والتحويلية ذات القيمة المضافة بمدينة الجبيل الصناعية، وتطوير المناطق السكنية بمدينة الجبيل الصناعية، وتطوير وتجهيز وتأهيل المرافق العامة وتشغيلها والمحافظة عليها بمدينة الجبيل الصناعية.إدارة الأزمات وتطوير أنظمة الحماية الأمنية بمدينة الجبيل الصناعية، ومركز الخدمات اللوجستية بمدينة الجبيل الصناعية، والمركز الاقتصادي بمدينة الجبيل الصناعية ، وتشغيل مطار الجبيل الصناعية تجاريا، وتجهيز وتطوير الكليات والمعاهد بمدينة الجبيل الصناعية، وتوفير الوحدات السكنية بمدينة الجبيل الصناعية، وتحقيق التحول الرقمي لمدينتي الجبيل الصناعية ورأس الخير للصناعات التعدينية، وتنمية وحماية البيئة بمدينة الجبيل الصناعية، والتحول إلى إدارة الأصول بمدينة الجبيل الصناعية،  ومركز المعارض التجارية بمدينة الجبيل الصناعية
    اما مبادرات الهيئة الملكية بمدينة رأس الخير الصناعية في إطار برنامج التحول الوطني فتتمثل في تنمية الصناعات التحويلية ذات القيمة المضافة بمدينة رأس الخير للصناعات التعدينية، وتطوير التجهيزات الأساسية للصناعات البحرية والتعدينية برأس الخير الصناعية، وتطوير المناطق السكنية بمدينة رأس الخير للصناعات التعدينية، وإدارة الأزمات وتطوير أنظمة الحماية الأمنية بمدينة رأس الخير للصناعات التعدينية، وتطوير وتجهيز وتأهيل المرافق العامة وتشغيلها والمحافظة عليها بمدينة رأس الخير للصناعات التعدينية، توفير الوحدات السكنية لمدينة رأس الخير للصناعات التعدينية، تنمية وحماية البيئة بمدينة رأس الخير للصناعات التعدينية،
    وفي هذا الصدد استعرض الفرص الاستثمارية  للخدمات اللوجستية المستهدفة في المنطقة اللوجيستية بالجبيل وهي المستودعات العامة والمتخصصة، شاحنات النقل والحلول ذات الصلة من إصلاح وصيانة، وإدارة الحاويات وصيانتها. وخطوط التعبئة والتغليف و تعبئة البراميل والخلط والخدمات ذات العلاقة، وخدمات ذات القيمة المضافة (التخليص الجمركي، الاستيراد والتصدير، اعادة التعبئة والتغليف والتوزيع.)، والتعامل مع مختلف أنواع المواد (مثل المواد الخطيرة وسريعة الاشتعال). وفي الختام تم تكريم الضيف.