• القطاع الخاص يُقدّم مرئياته حول الإصلاحات المالية وأثرها على التنمية

    13/02/2019

     


    في ورشة عمل بغرفة الشرقية
    القطاع الخاص يُقدّم مرئياته حول الإصلاحات المالية وأثرها على التنمية
     
    استضافت غرفة الشرقية، يوم أمس الأربعاء 13 فبراير2019م، ورشة عمل حول الدراسة التي يُقدّمها مكتب السجيني للاستشارات الإدارية والاقتصادية والترجمة، بتكليف من منتدى الرياض الاقتصادي في دورته التاسعة 2019م، وتبحث في قياس أثر الإصلاحات المالية على التنمية الاقتصادية في المملكة.
    وناقشت الورشة، التي أدارها رئيس اللجنة التجارية بالغرفة، هاني بن حسن العفالق، وحضرها عضو مجلس الإدارة نجيب بن عبدالله السيهاتي، ومجموعة من رجال الأعمال والمتخصصين في الشأن المالي، عددًا من المحاور ذات الصلة بمرئيات قطاع الأعمال حول برنامج التوازن المالي الذي أُقرَّ في ديسمبر2016م وما تضمنه من إصلاحات مالية ومدى انعكاساها على معدلات التنمية الاقتصادية في البلاد وعلى مختلف المشروعات سواء من ناحية حجم الطلب الكلي أو تكاليف التشغيل أو الأسعار ومعدلات الربحية ومخاطر التشغيل.
    ومن جانبه، استعرض رئيس مركز سجيني للاستشارات الإدارية والاقتصادية، المستشار اسماعيل إبراهيم سجيني، فكرة الدراسة المكلف بتقديمها المركز إلى منتدى الرياض الاقتصادي وأهدفها، وأشار إلى أن الهدف من الورشة هو  استخلاص مرئيات رجال وسيدات الأعمال من أبناء المنطقة الشرقية حول برنامج الإصلاح المالي ومكوناته التفصيلية ومدى إمكانية تحقيق مستهدفاته، فضلاً عن معرفة تقديراتهم فيما يتعلق بالتأثيرات المحتملة للبرنامج المالي على جوانب النمو الاقتصادي المختلفة وأهم الإجراءات والتدابير  المقترحة التي يجب اتخاذها، مؤكدًا أن هذه المرئيات بجانب أنها تعضد من الدراسة ونتائجها والتي سوف تقدم في منتدى الرياض الاقتصادي القادم، تعمل على تلافي السلبيات الحالية وتدعم الاستفادة الكاملة من برامج نمو القطاع الخاص الواردة في برنامج التوازن المالي.
    وقال اسماعيل سجيني، أن الدراسة تحاول قياس الآثار  المترتبة على الإصلاحات المالية التي أقرتها الحكومة مع إطلاق رؤية المملكة2030م، من خلال قياس اتجاه نتائج أعمال المشروعات والتوقعات المرتبطة بتطوير بيئة الأعمال بشكل عام، فضلاً عن مدى استفادة المشروعات من برامج نمو القطاع الخاص الواردة في برنامج التوازن المالي.