• التنمية الاجتماعية يرصد 24 مليون ريال لتمويل مشاريع ناشئة وصغيرة

    14/02/2019

     

     

    في محاضرة تعريفية بغرفة الشرقية
    التنمية الاجتماعية يرصد 24 مليون ريال لتمويل مشاريع ناشئة وصغيرة

    أكدت مديرة القسم النسائي ببنك التنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية فوزية القحطاني إن (برنامج التوطين حل) الذي ينفذه  الذي ينفذه الصندوق الخيري الاجتماعي -الذي يدير البنك- بدءا من العام الهجري الحالي قد خصص أكثر من 24 مليون ريال لتمويل 129 قرضا  لتمويل مشاريع صغيرة وناشئة ومتناهية الصغر وغير ذلك.
    وقدمت القحطاني في المحاضرة التعريفية التي أقيمت بغرفة الشرقية يوم (الثلاثاء 12/فبراير/2019) نبذة عامة عن بنك التنمية الاجتماعية الذي تأسس عام 1391هـ، وقد بدأ برأسمال قدره 5 ملايين ريال، تمت زيادته على فترات حتى وصل في الوقت الحاضر إلى 46 مليار ريال، ولديه 27 فرعا في عموم المملكة منها 7 فروع نسائية، تقدم جميعها خدمات مالية وغير مالية منها قروض بدون فائدة للمشاريع الصغيرة والناشئة ومتناهية الصغر، تشمل مشاريع الجمعيات الخيرية والأسر المنتجة، وغير ذلك، كما يقدم البنك قروضا اجتماعية، لترميم المنازل وتشجيع الشباب على الزواج وما شابه ذلك. بالإضافة إلى الخدمات غير المالية من قبل تشجيع الادخار وبناء القدرات والخدمات غير المالية.
    وعن برنامج التوطن (حل) قالت المُحاضرة إنه برنامج جاء متزامنا مع قرارات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، ومواكبا لمستجدات سوق العمل، ويتلاءم كثيرا مع مشاريع التوطين التي تتبنّاها الدولة ممثلة بوزارة العمل فتم تطبيق المشروع بدءا من العام الحالي 1440 حيث يبدأ السقف التمويلي من 50 ألف ريال إلى مليون ريال.
    واستعرضت القحطاني عددا من الأنشطة التجارة والخدمية المستهدفة في البرنامج وأبرزها انشطة: (السيارات والدراجات النارية، الملابس الجاهزة، الاثاث المنزلي والمكتبي، الأواني المنزلية، قطع غيار السيارات، الأجهزة المنزلية، السجاد بكافة أنواعه، مواد البناء والاعمار، الساعات).
    وعن دور البنك في قرار توطين الــ 12 نشاطا اقتصاديا التي أعلن عن توطينها مجلس الوزراء فإن البنك يساهم من خلال التمويل لدعم وتأسيس المشاريع الجديدة، وتقديم خدمات "التدريب، والاستشارات، والإرشاد والتوجيه، والمتابعة والتقويم"، بالإضافة إلى المساهمة في تطوير الأعمال من خلال "تطوير نماذج عمل مبتكرة وتطوير سلاسل القيمة للأنشطة".
    وفي هذا الصدد أكدت القحطاني على إن مزايا برنامج التوطين (حل ) تتمثل في أنه تمويل بدون فوائد، لفترة سماح في السداد تصل إلى 18 شهرا، واقساط ميسرة وفترة سداد تصل إلى 96 شهرا" بالإضافة إلى تقديم خدمات غير مالية من قبيل وتأهيل ورعاية المشاريع، مع برنامج إرشاد ودورات تدريبية متخصصة وورش فنية واستشارات مالية وتسويقية وكلها تتم مجانا.
    ومن أجل الحصول على هذه الخدمات حددت المُحاضرة عددا من الاشتراطات اللازمة لمن يرغب في  ذلك، وهي  :"أن يكون المتقدم سعوديا، متفرغا لمشروعه، ذا عمر يتراوح بين 20 ــ 65 عاما، وألاّ يكون مالكا لأي منشأة بخلاف المطلوب للتمويل عليها، ولا تتجاوز التعثرات المالية لديه ـ إن وجدت ــ حدود الــ  30 ألف ريال،  وأن يكون قد سدد المبالغ المتأخرة عليه في القرض الاجتماعي في حال وجوده، وأن يجتاز المقابلة الشخصية والدورة التدريبية، وأن لا يتجاوز مبلغ التمويل حولي المليون ريال سعودي".
    وفي هذا الصدد ذكرت بأن عدد القروض المقبولة حتى الآن 129 قرضا بقيمة أكثر من 24 مليون ريال (24,296,000 ريال).
    في الختام تم تكريم فوزية القحطاني من قبل مديرة مركز سيدات الاعمال المكلفة حنان الوابل، كما تم تكريم شركاء برنامج التوطين مديرة القسم النسائي بمكتب العمل بالمنطقة الشرقية ايمان الزهراني، ومديرة القسم النسائي بمعهد ريادة الاعمال الوطني بالمنطقة الشرقية نورة الملحم لمشاركتهم في المحاضرة.