• مستويات تاريخية لأرباح المصارف السعودية .. 50 مليار ريال في 2018

    18/02/2019

    إكرامي عبدالله من الرياض

    صعدت أرباح المصارف السعودية بنسبة 11.1 في المائة خلال العام الماضي 2018، لتبلغ نحو 50 مليار ريال، مقابل نحو 45 مليار ريال في عام 2017، بزيادة تقارب خمسة مليارات ريال.
    ووفقا لتحليل وحدة التقارير في صحيفة «الاقتصادية» استند إلى بيانات "تداول"، تعد أرباح العام الماضي أعلى أرباح سنوية في تاريخ المصارف السعودية على الإطلاق، يليها في الترتيب عام 2017.
    وتأتي القفزة في أرباح المصارف السعودية بالتزامن مع ارتفاع أسعار الفائدة أربع مرات خلال العام الماضي، ما أدى بدوره إلى ارتفاع صافي دخل العمولات الخاصة (التمويل والاستثمارات) بنسبة 8.3 في المائة، لتبلغ 69.1 مليار ريال، مقابل 63.8 مليار ريال في عام 2017، بزيادة قيمتها 5.3 مليار ريال.
    ورفعت مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" أسعار الفائدة أربع مرات العام الماضي بالتزامن مع رفع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمعدلات الفائدة أربع مرات.
    وارتفعت الأرباح الصافية للمصارف السعودية بنسبة 21 في المائة خلال عامين، حيث بلغت 41.3 مليار ريال في 2016، تزامنا مع رفع الفائدة ثلاث مرات في عام 2017، وأربع مرات في 2018، علما أن عدد المصارف السعودية يبلغ 12 مصرفا جميعها مدرجة في سوق الأسهم المحلية.
    الأرباح الصافية
    ومن بين الـ12 مصرفا، سجلت عشرة مصارف ارتفاعا في أرباحها، فيما تراجعت أرباح بنكين فقط هما "الأول" و"السعودي الفرنسي" بنسب 15.4 في المائة، و6.4 في المائة على التوالي.
    وتصدر القطاع من حيث نسبة الارتفاع في الأرباح، مصرف الإنماء بنسبة 25.2 في المائة، و"ساب" بنسبة 24.6 في المائة، و"الرياض" بنسبة 19.5 في المائة.
    فيما تصدر أرباح القطاع من حيث القيمة، البنك الأهلي التجاري بـ10.7 مليار ريال، تلاه مصرف الراجحي بـ10.3 مليار ريال، مستحوذين على 21.3 في المائة، و20.6 في المائة من أرباح القطاع على التوالي.

    صافي العمولات الخاصة
    وتصدر القطاع من حيث نسبة الارتفاع في صافي العمولات الخاصة، بنك البلاد بنسبة 23.4 في المائة، و"الرياض" بنسبة 12.7 في المائة، و"العربي الوطني" بنسبة 10.4 في المائة.
    فيما تصدرت أرباح القطاع من حيث قيمة صافي العمولات الخاصة، البنك الأهلي التجاري بـ14.4 مليار ريال، تلاه مصرف الراجحي بـ13.3 مليار ريال، مستحوذين على 20.8 في المائة، و19.2 في المائة من أرباح القطاع على التوالي.

    *وحدة التقارير الاقتصادية